منتديات عين دفلى لكل الجزائريين والعرب
مرحبا بك في منتديات عين دفلى لكل الجزائريين والعرب والتي هي منتديات شاملة جميع ميادين الحياة وبجانب هذا يمكنك اطلاع على جميع فروض واختبارات فمنتدياتنا تشمل أطوار الدراسة الثلاث.وبجانب هذا يمكنك التسجل ودردشة مع أعضاء وتبادل الحوارات ونقاشات فمالذي تنتظره قم بالتسجيل الأن هل ذكرت اننا نبحث عن مشرفين ومراقبين لهذا منتدى هيا سجل.

منتديات عين دفلى لكل الجزائريين والعرب

منتديات عين دفلى لكل الجزائريين والعرب هي منتديات ثقافية اجتماعية وترفيهية وأيضا خاصة باخوة جزائريين والعرب لتبادل الثقافات عبر شات وايضا تعليمية تشمل اطوار الدراسة وحياة الفرد والمجتمع في 48 ولاية وفي عديد من دول العربية .
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» اعلان توظيف اساتذة واداريين بمدرسة العليا للعلوم السياسية اكتوبر 2017
الإثنين أكتوبر 23, 2017 12:14 pm من طرف Admin

» اعلان التوظيف في الجمارك جزائرية اكتوبر 2017
الإثنين أكتوبر 23, 2017 12:09 pm من طرف Admin

» إعلان مسابقة توظيف في مدرسة المعوقين سمعيا لولاية سطيف أكتوبر2017
الإثنين أكتوبر 23, 2017 12:02 pm من طرف Admin

» اعلان التوظيف بجامعة تمنراست اكتوبر 2017
الإثنين أكتوبر 23, 2017 11:54 am من طرف Admin

» واد كنيس افضل موقع تجارة في الجزائر
الإثنين أكتوبر 23, 2017 11:12 am من طرف Admin

» تاخر الحمل
الثلاثاء سبتمبر 12, 2017 9:10 pm من طرف سفيان

» علاج تاخر الحمل
الثلاثاء سبتمبر 12, 2017 9:03 pm من طرف سفيان

»  DLL Suite 9.0.0.13 Multilingual عملاق إصلاح وتثبيت ملفات DLL
الأحد أبريل 30, 2017 10:34 am من طرف mimou44

» العملاق لاسترجاع الملفات المحذوفة EaseUS Data Recovery Wizard Professional 8.6 + Serial
السبت أبريل 08, 2017 1:03 pm من طرف mimou44

شات منتديات عين دفلى

دردشة|منتديات عين دفلى

شاطر | 
 

 واد كنيس افضل موقع تجارة في الجزائر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 190
تاريخ التسجيل : 29/09/2014
الموقع : http://aindefla44.forums1.net/

مُساهمةموضوع: واد كنيس افضل موقع تجارة في الجزائر   الإثنين أكتوبر 23, 2017 11:12 am

السلام عليكم
واد كنيس افضل موقع تجارة في الجزائر
واد كنيس افضل موقع تجارة في الجزائر
واد كنيس افضل موقع تجارة في الجزائر
موقع واد كنيس الإلكتروني

 
كل شيء بدأ كفكرة بسيطة تقضي بإنشاء موقع إلكتروني على الأنترنت من أجل تمكين مواطنين من شراء أشياء قد يحتاجون إليها وآخرين من أجل ابتياع أشياء قد يرغبون في التخلص منها. هذه الفكرة، على بساطتها، آمن بها خمسة شبان من القبة في أعالي العاصمة، ذات شهر نوفمبر من سنة 2006، ولم تكن تتعدى أعمارهم حينها العشرين سنة. وبعد سنوات من إطلاق الموقع الذي يحمل إسم سوق مواز شهير بالعناصر في العاصمة، أصبح المعدل اليومي لزوار الموقع يصل حاليا إلى حدود 170 ألف زائر يوميا، ما جعل “واد كنيس. كوم" يصبح واحدا من أهم خمسة مواقع إلكترونية في بلادنا، وفقا لتقديرات مسؤولي هذه النافذة نحو عوالم التجارة عن بعد في الجزائر.في الواقع أن هذا الموقع، وفقا لما استفيد من مسؤوليه، يحتل رابع مرتبة من حيث عدد الزوار الوافدين إليه يوميا عبر شاشات الكمبيوتر، واستفيد أيضا أنه يحتل هذه المرتبة في عالم الأنترنت بالجزائر وراء ثلاثة مواقع تابعة للصحافة المكتوبة الخاصة، وقبل مرتبة واحدة من موقع آخر يحمل اسم ولاية داخلية من ولايات الوسط معروفة بتربية الماشية.واستفيد من إدارة الموقع أيضا، أن فكرة إنشاء هذا الموقع جاءت من باب أن هناك حاجة في المجتمع الجزائري لإنشاء نافذة تواصلية تسمح للمواطنين بشراء وبيع مختلف الأشياء.. لقد كانت الحاجة قائمة فعلا، وما كان على خمسة شبان لا تتعدى أعمارهم العشرون سنة في نلك الفترة، سوى استغلال الفرصة وإطلاق موقع عام 2006، من أجل الاستجابة لهذه الحاجات الاتصالية الملحة، وهو الأمر الذي سمح لهم، في وقت لاحق، بالتموقع بجدارة في عالم الأنترنت بالجزائر.واستفيد من مسؤولي الموقع أيضا أن اختيار اسم الموقع، الذي هو في الواقع متطابق مع السوق الموازي بوادي كنيس الشهير في العناصر بالعاصمة، تم بعد يوم كامل من النقاش حول الموضوع بين الشبان الخمسة الذين يقطنون جميعهم بلدية القبة، وهو أمر ساعد في ربط وشائج الصداقة والعمل بينهم، وبينما كانوا في السيارة، يقول أحد هؤلاء المسيرين، كان" الراديو بصدد بث برامجه عبر الأثير والحديث جار عن عمل الشرطة من أجل تطهير هذا السوق من البزناسية الذين يملأون جوانبه، ومن هنا التقطنا الفكرة بتسمية الموقع باسم وادي كنيس".بدايات الموقع كانت بسيطة.. محتوى خدماتي وعدد من الزوار كان يصل إلى حوالي 400 زائر يوميا بعد ثلاثة أشهر من إطلاقه في شهر نوفمبر من عام 2006، وحينها لم يكن الموقع يشكل مؤسسة قائمة بذاتها، وكان مؤسسو الموقع يسهرون على تشغليه واستمراره من خلال الأنترنت.. كل في بيته ببلدية القبة المعروفة بحيوية شبانها وطموحاتهم الكبيرة. وقد ساعدهم في ذلك انتشار الأنترنت الفائق السرعة، وفق ما يقوله بعض المسيرين أنفسهم.لم يكلف هذا الموقع سوى 1200 دج لمالكيه مقابل شراء اسم الموقع الذي يعرف حاليا توافد حوالي 170 ألف زائر يوميا، مع تسجيل رقم قياسي جديد هذه الأيام وصل إلى حدود 190 ألف زائر يوميا. وتعتبر هذه الأرقام تتويجا لمسار كامل من الصعود عرفه الموقع منذ إنشائه عام 2006، حيث وبعد أن وصل عدد زواره إلى 400 زائر يوميا بعد ثلاثة أشهر من إنشائه في شهر نوفمبر 2006، وصل هذا العدد في نوفمبر من سنة 2007 إلى حدود 1500 زائر،

ومن بعدها وصل العدد إلى حدود 30 ألف زائر في نوفمبر من سنة 2008، ثم استمر عدد زوار الموقع في الصعود إلى أن وصل إلى مستواه الكبير الحالي.واستفيد من مسيري الموقع أن ما زاد من تطور هذا الأخير هو انتشار الأنترنت في الجزائر خلال السنوات الأخيرة، لا سيما “أننا رواد هذا السوق، المقصود هو سوق التجارة من خلال الأنترنيت، وليس لنا منافسون أنداد في هذا المجال".وقال أحد المسيرين أنه خلال الفترة التي تلت إطلاق الموقع “عملنا على تطوير المنتوج، لا سيما من خلال الاستماع إلى حاجات الناس في هذا المجال من النشاط ، والتواصل معهم من خلال الموقع بهذا الشأن"، مضيفا “لدينا فريق تكون مع مرور الوقت، يضم أيضا المؤسسين الخمسة للموقع، وهو يسهر على غربلة الطلبات وتصنيفها وإلغاء الطلبات غير الموضوعية، مثل بيع منتوجات لا تتلائم مع ثقافة الجزائريين، فضلا عن تطبيق آليات تسمح بالحصول على عناصر معلومات من خلال خدمة “الأس. أم .أس"، حول الزبائن، وذلك تحسبا لحصول “بعض المشاكل مثل محاولة بيع سيارات مسروقة أومحاولة نشر إعلانات مغلوطة أو أيضا محاولة بيع أشياء محظورة".واستفيد من إدارة الموقع أن هذا الأخير يتيح التعامل مع عشرة أصناف رئيسية من المنتوجات تشمل السيارات، العقار، “الهاي تاك" الذي يضم إجمالا منتوجات الإلكترونيك والإعلام الآلي والهواتف، الملابس بكل أنواعها، الأثاث المنزلي، التشغيل، المواد الغذائية، أدوات الراياضة والترفيه، ومواد التجميل، فضلا عن الخدمات المتنوعة.واستفيد من إدارة الموقع أيضا أن منتوجات السيارات هي الأثر إقبالا من جانب زوار الموقع، بيعا وشراء وكراء، وحاليا هناك “بين 6500 و 7 آلاف إعلان جديد يوميا على مستوى الموقع، منها حوالي 1500 إعلان يومي في مجال السيارات. ويفسر أحد مسيري الموقع الإقبال على هذا النوع من المنتوجات أكثر من الأخرى بما حدث خلال السنوات الأخيرة من “انفجار سوق السيارات" في الجزائر، وليس ذلك فقط، ولكن هذه الظاهرة رافقها أيضا “طول آجال تسليم السيارات الجديدة من جانب الموردين إلى الزبائن، فضلا عن انشغال الناس في حياتهم اليومية على نحو لا يسمح لهم بزيارة أسواق السيارات، وكذا عدم قدرة النساء على الذهاب إلى هذه الأسواق بفعل الأعراف والتقاليد، وأيضا نمو القدرة الشرائية في المجتمع، ووضعية النقل المعقدة في المدن الكبرى التي جعلت الكثيرين يسعون إلى امتلاك سيارات خاصة بهم".وإذا كان الإقبال كبيرا على ركن السيارات في الموقع، فإن مسيري الموقع يشيرون، من باب إعطاء أمثلة، إلى أن الركن المتعلق بالمواد الغذائية لايزال الإقبال عليه متواضعا، وذلك على اعتبار أن هذا النشاط “محصور أساسا بين التجار". والموقع يتيح أيض ، منذ سنتين، مساحات واسعة للمتعاملين الاقتصاديين والتجاريين مقابل اشتراكات مالية تتراوح بين ألف وخمسة آلاف دج شهريا، ويشمل هؤلاء المتعاملون مثلا الوكالات العقارية، وهو الأمر الذي يسمح لهؤلاء المتعاملين بترويج منتجاتهم على نحو أسرع وأوسع، وذلك فضلا عن الخدمات المقدمة للأفراد من خلال الموقع. ويقول أحد المسيرين إن هذه الآلية التي يستفيد منه المتعاملون سمحت للعديد من المتعاملين بتنمية نشاطاتهم “

مثلما حدث لأحدهم، مختص في عتاد وتجهيزات الإعلام الآلي كان يمارس نشاطه في منطقة معزولة بالدار البيضاء شرق العاصمة".يحمل المؤسسون الخمسة للموقع، وكلهم مسيرون أيضا، شهادات جامعية. وبالنسبة لثلاثة منهم فهي شهادات في مجال الإعلام الآلي، وأحدهم يحمل شهادة دراسات عليا في علوم الإحصاء، والآخر شهادة عليا في مجال الصيدلة. وتم التأكيد لنا بإدارة الموقع أنه رغم كون بعض المؤسسين لا يحملون شهادات عليا في اختصاص الإعلام الآلي إلا أن جميعهم كانت لهم اهتمامات كيبرة بهذا المجال وبمجال الأنترنت، حتى قبل الجلوس على مقاعد الجامعات.وبخصوص المتطلبات المهنية للموظفين الآخرين “فلا ينبغي بالضرورة أن يكونوا مختصين في مجال الإعلا م الآلي، ولكن فقط متحكمين في الجوانب الإدارية والاتصالية، وذلك فضلا عن تجاريين نحن بصدد توظيفهم حاليا". وعموما فإن “مهامنا متعددة ومتنوعة على عدة أصعدة على مستوى فريق العمل"، وفق ما يؤكد أحد المسيرين الذي يضيف أن “شهرة موقعنا جلبت إلينا إشهارا معتبرا من لدن عدة متعاملين، ونحن نتمتع بصفحات إشهارية يومية على الموقع".للإشارة فإن الموقع يتضمن إعلانات خاصة بالبيع والشراء وحتى الكراء، كما هو الأمر بالنسبة للسيارات والعقارات، حيث تتضمن هذه الإعلانات بيانات المعلنين، على غرار أرقام الهواتف، على نحو يمكن معه الإتصال بهم أوحتى التواصل معهم في رواق الدردشة بالموقع. كما يمكن، وفق المسيرين، ترك رسائل بخصوص هذا المنتوج أوذاك من خلال موقع واد كنيس المختص في التجارة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aindefla44.forums1.net
 
واد كنيس افضل موقع تجارة في الجزائر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عين دفلى لكل الجزائريين والعرب :: منتدى السيارات والدراجات :: منتدى الاستفسارات-
انتقل الى: